إذا كنت ترغب بنشر مقالاتك الخاصة بالتأمين أو إدارة الأخطار على موقع التأمين للعرب يرجى إرسالها على hariri543@gmail.com

السبت، 21 مارس 2015

التأمين الصحي نسبي – بقلم / عبدالقادر الحمود

في الدول المتقدمة يوجد تأمين صحي، سواء للمواطنين أو الوافدين، وبطبيعة الحال هنا في الكويت، الوافد هو من يدفع رسم التأمين الصحي، أما المواطن فقد كفل له الدستور العلاج، ولكن هناك التأمين الصحي الذي يشمل المواطن والوافد، ولكنه متعدد الجوانب، وهذه الجوانب تحدد قيمة التأمين الصحي، فمثلاً:


1 - تأمين صحي لمراجعة الطبيب ووصف العلاج فقط.
2 -
تأمين صحي لمراجعة الطبيب وأخذ فحوصات، مثل: الأشعة وتخطيط القلب وتحليل الدم، أو فحوصات يرى الطبيب إجراءها، أو إحضاره بسيارة إسعاف.
3 -
تأمين صحي شامل، مثل إجراء الفحوصات والرقود في المستشفى، وحتى إجراء عمليات جراحية وصرف الدواء.
لا أملك الرقم الحقيقي لتكلفة مريض وافد، من إحضاره بسيارة إسعاف، وعرضه على الطبيب، وإجراء فحوصات شاملة له، ولكون أن الوافد يدفع تأمينا صحيا 100 دينار سنويا، فهل من المعقول ان هذا الوافد لا يتردد على المستشفى، إلا أربع مرات في السنة، بل قد يصل الى 10 مرات؟ وهنا الوافد قد تجاوز ما دفعه من تأمين صحي.
وأرجو ان يكون التأمين الصحي للجوانب الذي ذكرتها، تكون وفق راتب الوافد. أما الزائر -سواء كانت زيارته تجارية أو عائلية - فيدفع رسوما معينة.
ليعذرني كل اخواني الوافدين لهذا الكلام، وألا يفهم كلامي خطأ، ولكني أسألهم: ماذا ستدفع لمستشفى خاص لو أردت مراجعته، وأخذ فحوصات شاملة، وإجراء عملية أيضا؟! (بعيد الشر.. إن شاء الله لكل من يقرأ ما كتبته).
والله من وراء القصد.

عبدالقادر الحمود