إذا كنت ترغب بنشر مقالاتك الخاصة بالتأمين أو إدارة الأخطار على موقع التأمين للعرب يرجى إرسالها على hariri543@gmail.com

السبت، 5 أبريل 2014

زيورخ الدولية للتأمين على الحياة: أول باقة للتأمين على الحياة للشركات الصغيرة والمتوسطة

أعلنت "زيورخ الدولية للتأمين على الحياة" في الشرق الأوسط وأفريقيا عن إطلاق باقة "زيـورخ بزنس بروتكت" الأولى من نوعها في الشرق الأوسط لحلول التأمين على الحياة المصممة خصيصاً لحماية الشركات الصغيرة والمتوسطة في قطر.وتهدف هذه الخطوة إلى تسليط الضوء على المخاطر التي تهدد أعمال ووجود الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تتهاون في اعتماد حلول التأمين على الحياة ضد فقدان الشخصيات المهمة والمحورية فيها.

وفي حين أن معظم الشركات الصغيرة والمتوسطة لا تتوانى عموماً عن تأمين وحماية أصولها من منشآت وبضاعة ومركبات، إلا أنها في العادة تهمل تأمين العنصر البشري، الأمر الذي قد يمثل تهديداً جدياً لنموها المستقبلي.وفي الغالب تمتلك جميع الشركات تقريباً "شخصيات محورية" ممن يمتلكون خبرات ومهارات نوعية يصعب استبدالها.وعادة ما يكون هؤلاء الأشخاص المالكين الفعليين للشركة، إلا أنهم قد يكونون أيضاً أعضاء منتدبين، أو مديرين ماليين، أو حتى مديري مبيعات. 

وقد يمثل فقدان إحدى هذه الشخصيات المحورية تهديداً كبيراً لربحية الشركات قد يصل إلى حد تهديد وجودها ذاته - خاصة في حالة الشركات الصغيرة والمتوسطة التي يكون التأثير النسبي فيها أبعد مدى.

ويمكن تعريف الشركات الصغيرة والمتوسطة بأنها المؤسسات التي لا يزيد عدد موظفيها على 250 موظفاً، ولا تتجاوز عائداتها السنوية 250 مليون ريال قطري (68 مليون دولار)؛ وهي تلعب دوراً رئيسياً في اقتصاد المنطقة. ففي قطر على سبيل المثال، تمثل الشركات الصغيرة والمتوسطة نحو 75% من إجمالي عدد الشركات المسجلة في البلاد.

وقد لاحظت "زيورخ" أن تأثير فقدان أحد الأفراد البارزين في الشركات الصغيرة والمتوسطة لا يقف عند حد الربحية فحسب، بل يتعداه إلى الحد من قدرة مالكي الشركة على الوفاء بالتزاماتهم المالية وضمان استمرارية الشركة.

وبهذا الصدد، قال جاويد بارنا، الرئيس التنفيذي لشركة "زيورخ الدولية للتأمين على الحياة" في الشرق الأوسط وأفريقيا: "تعد منتجات التأمين على الحياة واحدة من حلول التأمين الأقل تقديراً لأهميتها والأقل استخداماً من جانب الشركات التجارية. وانطلاقاً من التزامنا بتقديم حلول تتمحور حول العملاء، فقد أجرينا أبحاثاً معمقة قمنا على أثرها بتصميم باقة من الحلول المخصصة لقطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة في المنطقة، ما أثمر في نهاية المطاف عن إطلاق باقة "زيورخ بزنس بروتكت" التي توفر حلول التأمين على الحياة وفق متطلبات كل شركة. وتشتمل "زيورخ بزنس بروتكت" على تأمين الشخصيات المهمة، والتأمين على الديون، وتأمين الشركاء؛ وهي تهدف إلى حماية الشركات من المخاطر التي قد تنجم عن وفاة هذه الشخصيات أو إصابتها بإحدى الأمراض الخطيرة".

وأضاف بارنا: "لا شك أن قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة سيواصل لعب دور رئيسي في دفع عجلة النمو الاقتصادي في المنطقة، لذا فإنه من الحكمة بمكان أن يفكر مالكو الشركات ملياً في الوسائل التي تضمن استمرارية شركاتهم في المستقبل من خلال التخطيط لحمايتها بشكل محكم.

وبشكل عام تعمل باقة "زيورخ بزنس بروتكت" على توفير وضمان الحماية للشركات الصغيرة والمتوسطة عبر ثلاثة سيناريوهات مختلفة:

الشخصيات المهمة : قد تؤدي خسارة إحدى الشخصيات المهمة في الشركة إلى تكبد خسائر في الأرباح، وانخفاض المبيعات، وتحمل أعباء إضافية نتيجة السعي للحصول على موظفين جدد أو تدريب الموظفين الحاليين وانقطاع خططهم المسبقة إلى جانب العديد من المخاطر الأخرى. 

وتوفر حلول حماية الشركات للشركات الصغيرة والمتوسطة خطة تأمين على الحياة تشمل الشخص المؤمن عليه مع خيار إضافي للتأمين ضد الأمراض الخطيرة.

التأمين على الديون: إن وفاة أحد مالكي الشركة أو إصابته بمرض خطير قد يؤثر سلباً في قدرة الشركة على تسديد القروض أو الضمانات الشخصية، ما يعرض ربحيتها للخطر. وعلى سبيل المثال، يمكن للبنك أن يقرر استعادة القرض أو الاستحواذ على أصول الشركة بشكل يؤثر سلباً على استمراريتها. وبذلك فإن حلول حماية الشركات تتيح للشركات الصغيرة والمتوسطة القدرة على الوفاء بالتزاماتها المالية المستحقة في حال فقدان أحد الشخصيات المهمة في الشركة أو إصابتها بمرض خطير.

التأمين على الشركاء : في حال وفاة أحد الشركاء أو أحد كبار مالكي الأسهم، فإن الاحتمال الأكبر هو أن ترث عائلته حصته في الشركة. وقد يجد بقية الشركاء صعوبة في تأمين الأموال الكافية لشراء حصة الورثة. 

ولذلك تتيح حلول حماية الشركات للشركاء المتبقين مواصلة سيطرتهم على الشركة مع منح عائلة المتوفي المؤمن عليه الضمان المالي المناسب ليعيشوا حياة كريمة.