إذا كنت ترغب بنشر مقالاتك الخاصة بالتأمين أو إدارة الأخطار على موقع التأمين للعرب يرجى إرسالها على hariri543@gmail.com

الثلاثاء، 6 نوفمبر 2012

إعصار ساندي بالأرقام - بقلم / احمد الحريري

إعصار ساندي صنف كإعصار من الفئة الأولى على مقياس سافير سمبسون المؤلف من خمس فئات
اعصار ساندي هو الإعصار رقم 10 الذي يضرب المحيط الأطلسي خلال عام 2012.
شملت أخطار الإعصار مساحة 800 ميل أو 1290 كلم على إمتداد ساحل المحيط الأطلسي ووصولاً إلى منطقة البحيرات الكبرى في وسط الغرب الأمريكي.
بلغت أقصى سرعة للرياح 280 كيلو متر في الساعة.
اعلن الرئيس الأمريكي حالة الطوارئ في تسع ولايات أمريكية.
ساحل نيوجيرسي شهد أول وصول للإعصار ساندي وذلك في منتصف الليل بتوقيت غرينتش وبسرعة رياح بلغت 85 ميلاً بالساعة الواحدة.
إمتدت رياح الإعصار على إتساع 165 كيلومتراً من مركز الإعصار
قدرت شركة إيكات المتخصصة في تقدير الأعاصير قيمة الأضرار التي خلفها الإعصار ساندي بـ 50 مليار دولار.
قدرت شركة إيكات المتخصصة في تقدير الأعاصير قيمة الأضرار المغطاة تأمينياً من 10 إلى 20 مليار دولار.
صرح المراقب المالي لمدينة نيويورك أن آثار الأعصار ساندي تكبد نيويورك يومياً ما يصل إلى 200 مليون دولار بسبب توقف أنشطة إقتصادية مختلفة.
التقديرات الأولية للخسائر الناتجة عن الرياح فقط بـ 3 مليار دولار.
التقديرات الأولية للأشجار التي إقتلعها الإعصار بلغ 7000 شجرة وعادة ما تدمر البيوت بعد إقتلاعها.
عدد الرحلات الجوية التي إلغيت بلغت 18000 رحلة جوية.
عدد ضحايا الإعصار بلغ 103 ويتوقع إرتفاع هذا العدد.


حصد الإعصار أرواح 67 شخص في جزر الكاريبي و51 آخرين في هاييتي.
عدد الذين تأثروا بالإعصار وصل إلى 50 مليون شخص.
عدد الإشخاص الذين تم إخلاؤهم من منازلهم بلغ مليون شخص.
عدد الأشخاص الذين إنقطعت عنهم الكهرباء بلغ 8 مليون شخص.
تم إخلاء 375000 شخص من منازلهم في الجزء الغربي من جزيرة منهاتن.
تحتاج مدينة نيويورك إلى ثلاثة أيام حتى إستعادة التيار الكهربائي لفداحة الأضرار.
اغلقت بورصة نيويورك وناسداك لمدة يومين وهذا يحدث لأول مرة منذ عقود.
تم إغلاق مبنة الأمم المتحدة.
توقفت سيارات الأجرة عن العمل.
تم وضع المفاعل "اويستر كريك" في نيوجيرسي في حالة إنذار بسبب إرتفاع منسوب المياه.
الأعصار كان ذو أثار سيئة لملاك المنازل ولكن سيكون ذو أثار جيدة بالنسبة لشركات البناء وباعة الأدوات المنزلية.
إزاداد الطلب على الوقود ومولدات الكهرباء.

بقلم أحمد الحريري