التخطي إلى المحتوى الرئيسي

أسباب الفشل ومقومات النجاح في «وظيفة التأمين» - بقلم / علاء النجار

  عزيزي القارئ بشكل عام، والممهتنين للتأمين بشكل خاص، في أحيان كثيرة نجد من يرغب في العمل بصناعة التأمين، ومن المعروف أن بيع منتجات التأمين تحتاج لمهارات معينة وخبرات متخصصة، ليس من قبيل الترف، ولكن لخصوصية هذه الصناعة التي تقوم علي ترويض المخاطر التي تواجه البشر والحجر ، ولذلك سنرصد أسباب الفشل ومقومات النجاح في وظيفة التأمين.


ما أن يبدأ الكادر البشري في العمل بتلك الصناعة، خاصة مجال البيع، إلا ويصاب بالإحباط حينا، والصدمة أحيانا.
في المقال التالي سنرصد أسباب الفشل في إستمرار البعض في العمل بصناعة التأمين، خاصة البيع، ومقومات النجاح، ونظرًا لأهمية الموضوع، دعني أكتب لك بالعامية، ليفهمها القارئ خاصة غير المتخصص ممن يرغب في العمل بهذا المجال.
طبعا لازم نكون متفقين من البداية ان محدش هيفشل في أي عمل ولو بخلاف التامين الا اذا ظن وبطريقة مستمرة انه هيفشل والظن دا طبعا بطبيعة الحال بيبقي بداية الفشل .
كلنا بنشوف ناس كتير بتلتحق بوظيفة التامين ، لكن للاسف الي بيكمل فيها عدد قليل هنقول علي سبيل المثال 10 موظفين من كل 100 هما الي بيكملوا في المهنه دي ودا بيرجع لنوعين من الأسباب
أولًا: أسباب إدارية ونسبتها تقريبًا 80 %

ثانيا: اسباب مهنية ونسبتها 20 %

أولًا – الأسباب الإدارية

1- ضعف الهيكل الاداري بالشركه مما يؤدي الي اختيار مديرين مبيعات ضعفاء علي المستويين الاداري والتسويقي وبالتالي هيتم اختيار مندوب تسويق تأمين ضعيف والنهايه يوضحها المثل القائل مابني علي باطل فهو باطل علي خلاف وجود اداره وعضو منتدب قوي .
2- خبره مديرالمبيعات المحدوده ويترتب عليه عدم وجود فكر اومهاره او توجيه سليم او معلومات كافيه عن المنتج وعن المنافسين وطبعا دا بيخلق مشاكل مع الموظفين وحله اختيار مدير مبيعات قوي وفاهم وعنده خبره بالمجال علي الاقل سنتين .
3- اختيار مديرين المبيعات لموظفين لا ينطبق عليهم الشروط والمواصفات المطلوب تواجدها في مندوب تسويق التأمين فقط لان فريقه ناقص ومحتاج يكمل العدد والافضل اختيار الانسب .
4- افتقار الشركات لبرامج تدريبيه بيعيه وتسويقيه قويه لبرامج التامين الموجوده بالشركه الي بيها تساعد علي تاهيل الموظفين فلازم طبعا يكون في برامج قويه لتدريب الموظفين الجدد
5- مدير فاشل ادارياً ممكن يبقي مدير المبيعات شاطر في تسويق التأمين لكن فاشل في اداره موظفينه وبالتالي الموظف بيكره المجال بسببه لان مش كل بياع او مسوق شاطر ينفع يبقي مدير ودخوله الاداره غلط لان الاداره في حد ذاتها علم وفن ومدير مبيعات التامين محتاج علم بطرق التعامل وبالمنتج والسوق والمنافسين وفن في القياده.

6-
سماح الاداره بتوظيف عدد لا محدود من مناديب تسويق التأمين تحت قياده مدير واحد ودا سبب رئيسي في ان ناس منهم مش هتتعلم حاجه لإن مستحيل هيقدر يقسم وقته علي 10 او 15 موظف يوميا يعلم ويدرب ويساعد ويقابل عملاء طبعا عدد موظفين قليل اقوي افضل من الكتير الضعيف .
7- عدم وجود وظيفه اتش ار في اغلب الشركات لعمل مقابلات شخصيه وتقييم الموظفين وابداء الراي بانه يصلح او لا يصلح واكتفائها بمسئولي البيع بمعني ان المدير هو الي بيقابل وهوالي بيعين وهو الي بيدير وهو الي بيفصل عن العمل واعتقد ان التخصص وتقسيم العمل هو الافضل.

 

ثانيا- الأسباب المهنية

بمعني ان الموظف قد يكون فيه المواصفات المطلوبه لكن ليه توجه اخر غير العمل بمجال التامين او الحاجه التانيه هي ان الموظف بيشتغل غلط
واني لأري ان اينعم الاسباب المهنيه دي ترجع للموظف نفسه ولكن اداره الشركه ومدير المبيعات بيشارك فيها لانه المفروض بيتم من خلاله توجيه فريق العمل والموظفين الخاضعين تحت ادارته الي التاثير في تغيير توجههم و توصيلهم الي افضل الطرق في العمل والي بيها بيحققوا افضل انجازات .
هنتكلم عن العنصر الاول ان لو الموظف فيه المواصفات المطلوبه لكن ليه توجه اخر ودا اسبابه كتيره ومن بعض مسبباته ان :
1-الموظف داخل يجرب واغلب الي بيدخل يجرب واحد من شخصين يابيبقي شخص ناجح جدا ودا نادرا حدوثه يبيبقي شخص فاشل جدا ودا الاغلب .
2- الموظف مش لاقي شغل واول مبتظهر قدامه شغل تاني بيقدم استقالته علي طول فبالنسباله النجاح في التامين والاستمرار في الوظيفه مش من اهدافه .
3- موظف قريبه حابب يدخله المجال معاه ويكونوا مع بعض لكن هو مش مقتنع اصلا .
وهكذا ,,,
العنصر التاني وهو الموظف بيشتغل غلط
بالظبط هنصنف الموظفين الي تلت اصناف وطريقه شغلهم
الصنف الاول
بيفكر كويس وعنده رؤيه لكن بيبذل مجهود في الشغل او مبيشتغلش ودا مبيحققش اي نتائج ومبيستمرش .
الصنف التاني
معندوش فكر او رؤيه لكن بيبذل مجهود في الشغل وبالتالي نتائجه ضعيفه وايضا مش هيستمر .
الصنف التالت
عنده رؤيه وفكر وبيشغل دماغه كويس وبيبذل مجهود وبالتالي دا الشخص الوحيد الي بيكمل في المجال وبيحقق فيه نتائج وانجازات كبيره وملحوظه .
وبكدا اتمني اكون وضحت الاجابه علي السؤال المتردد دائما بين موظفي التأمين مع تحياتي لكم وتمنياتي بالتوفيق والنجاح دائما ..

بقلم / علاء النجار
المصدر : جريدة المال

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

ماذا تعرف عن شهادة إدارة المخاطر المهنية الإحترافية RMP-PMI - بقلم أحمد الحريري

مقدمة تعريفية عن (معهد إدارة المشاريع PMI) الذي يقدم شهادة إدارة المخاطر الإحترافية معهد إدارة المشاريع PMI هو مؤسسة أمريكية رائدة تعنى بإدارة المشاريع وبتقديم معايير لإدارة المشاريع عالمياً وهي مؤسسة غير ربحية تأسست في عام 1969 لديها أكثر من 2.9 مليون عضو حول العالم, عدد من انضم للمعهد في عام 2012 لوحده بلغ 148,948 عضو.في عام 1984 أصدرالمعهد أول شهاداته وهي شهادة إدارة المشاريع الإحترافية PMP ونالت شهرة غير عادية و مع الوقت أصدر شهادات اخرى أخذت مكانة مميزة في سوق العمل حول العالم وهي كالتالي : 1.شهادة إدارة المشاريع الإحترافية  (PMP)® 2.شهادة زمالة في إدارة المشاريع    (CAPM)® 3.برنامج الإدارة الإحترافية       (PgMP)® 4.شهادة مهنية في إدارة المحافظ    PfMP 5.شهادة ممارس                  (PMI-ACP)® 6.شهادة محترف في إدارة المخاطر  (PMI-RMP)® 7.شهادة مهنية في جدولة المشاريع  (PMI-SP)®

عشرون كتاب في مجال إدارة الأخطار - تحميل مجاني

مرفق قائمة بعشرين كتاب تعالج موضوع إدارة الأخطار, يمكن الإطلاع وتحميل هذه الكتب بدون تسجيل وبمجرد الضغط على الرابط, يرجى ممن يرغب بنشر أي كتاب أو رسالة ماجستير او دكتوراه خاصة به مراسلتي على بريدي الإلكتروني.
كتاب إدارة الأخطار – الجزء الأول – أ. د سامي نجيب – (رابط) كتاب إدارة الأخطار – الجزء الثاني – أ. د سامي نجيب (رابط) كتاب إدارة الخطر – إعداد حسين العجمي, نادر المنديل , يوسف درويش -  (رابط) كتاب إدارة الخطر والتأمين – د. ممدوح حمزة احمد , د. ناهد عبدالحميد -  (رابط) كتاب إدارة الخطر والتأمين التجاري والإجتماعي – د. محمد وحيد عبدالباري - (رابط) كتاب إدارة المخاطر المالية – د. خالد وهيب الراوي - (رابط) كتاب إدارة المخاطر في البورصات – د. عصام عبدالغني - (رابط) كتاب إدارة المخاطر المالية في الشركات المساهمة المصري – إعداد محمد علي محمد علي - (رابط) كتاب إدارة المخاطر وإستراتيجة التأمين في ظل تكنولوجيا المعلومات – د. كاسر نصر المنصور - (رابط) كتاب إدارة مخاطر مرحلة التشييد لمشاريع التشييد في سوريا – م. منى حمادة, د. محمد نايفة, د. عمر عامودي - (رابط) كتاب إدارة مخاطر التأمين التعاوني الإسلامي …

أكثر من 500 كتاب في مجال التأمين وإعادة التأمين متوفرة مجاناً

خلال السنوات الماضية وبمساعدة الكثير من العاملين في حقل التأمين وخاصة الأستاذ حسين السيد (مدير العلاقات الخارجية في مصر للتأمين) ، استطعت جمع عدد كبير من الكتب الخاصة بمجال التأمين ، و بهدف تقديم  الفائدة لجميع من يرغب وخاصة من طلاب الماجستير والدكتوراه ، اقدم إليكم هذا الرابط والذي يحوي أكثر من 500 كتاب في مجال التأمين وإعادة التأمين وإدارة الأخطار، اضعها بين أيديكم  على هذا الرابط (هنا) علماً ان هذه الكتب باللغة العربية ، هذا و سيتم إدراج موضوع منفصل للكتب المطبوعة باللغة الإنكليزية في وقت لاحق.