التخطي إلى المحتوى الرئيسي

شركات التأمين السودانية : انقلاب باص واحد يكلف شركة التأمين ميزانية سنوية

كشفت شركات التأمين أن انقلاب بص واحد يحمل (51) راكباً يكلف الشركة ميزانية سنوية لشركة كبيرة بالسوق لا تتجاوز ميزانيتها (16) ملياراً، هذا خلاف الشركات الضعيفة التي لا يتجاوز فائضها (2) مليار. وتوقع مدير قسم السيارات بشركة الشرق الأوسط للتأمين في تصريح لـ(المجهر) انهياراً وشيكاً ومغادرة كثير من شركات التأمين للسوق في الفترة القادمة، خاصة وأن أغلب الشركات تعتمد على تأمين السيارات.


وأكد أن شركات التأمين بدأت منذ الأمس (الأربعاء) تطبيق قرار الزيادات على التأمين الإجباري، متوقعاً ظهور آثار سالبة من هذه الزيادات بالإضافة إلى تحمل المواطن كافة الزيادات في النهاية، فيما اعتبرت هيئة الرقابة على التأمين أن الزيادة الأخيرة على التأمين الإجباري سيصب في صالح شركات التأمين لتغطي التزاماتها. وقالت “حليمة نيال” مديرة إدارة الهيئة في تصريح لـ(المجهر)، إن زيادة التأمين الإجباري سيمكن الشركات من مواجهة الزيادات الأخيرة لقيمة الدية.وقال هذا قرار دولة لابد أن ينفذ، فيما أشارت إلى أن شركات التأمين لن تتحمل لوحدها، في إشارة إلى تحمل شركات (الإعادة) الأجنبية تكاليف الزيادات.

المصدر : النيلين

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

أكثر من 500 كتاب في مجال التأمين وإعادة التأمين متوفرة مجاناً

خلال السنوات الماضية وبمساعدة الكثير من العاملين في حقل التأمين وخاصة الأستاذ حسين السيد (مدير العلاقات الخارجية في مصر للتأمين) ، استطعت جمع عدد كبير من الكتب الخاصة بمجال التأمين ، و بهدف تقديم  الفائدة لجميع من يرغب وخاصة من طلاب الماجستير والدكتوراه ، اقدم إليكم هذا الرابط والذي يحوي أكثر من 500 كتاب في مجال التأمين وإعادة التأمين وإدارة الأخطار، اضعها بين أيديكم  على هذا الرابط (هنا) علماً ان هذه الكتب باللغة العربية ، هذا و سيتم إدراج موضوع منفصل للكتب المطبوعة باللغة الإنكليزية في وقت لاحق.

هل الخسائر الناتجة عن توقف العمل بسبب كورونا مغطاة بالتأمين ؟ احمد الحريري

في الفترة الأخيرة و نتيجة لأزمة كورونا ظهر سيل من الأسئلة المتعلقة بتعويض الخسائر الناتجة عن توقف العمل و عن إذا ما كان التأمين يغطي هذه الخسائر و سأحاول في هذه المقالة الإجابة بإستخدام اسلوب السؤال والجواب لتبسيط الأمر على غير العاملين في قطاع التأمين وارجو ان اوفق بذلك.


كيفية إنشاء خطة طوارئ للمؤسسات التجارية لإدارة أزمة فايروس كورونا - بقلم احمد الحريري

مع بدء توسع إنتشار فايروس كورونا, وجب على إدارة الشركات سواء صغيرة او كبيرة أخذ الأخطار الناتجة عن هذا الفايروس بعين الإعتبار و في هذه المقالة سأورد بعض التوصيات التي يمكن الإسترشاد بها كخطوط عامة.

تشكيل فريق لإدارة الأخطار. ·إن اول خطوة يجب على الإدارة العليا أخذها هي البدء بتشكيل فريق عمل لإدارة الأخطار من مختلف إدارات الشركة. ·يجب مراعاة ان يكون هناك ممثلان اثنان من كل إدارة , في حال إصابة احد بالفايروس يحل مكانه الأخر. ·يجب مراعاة أن يكون الفريق قادراً على التواصل حتى بالرغم من وجود مسافات مكانية او فوارق زمنية. ·على الإدارة العليا تحديد المهام و المسؤوليات والصلاحيات الخاصة بهذا الفريق.

مهام فريق إدارة الأخطار: يقع على عاتق فريق إدارة المخاطر إدارة الأزمة و من مهامه :
أولاً : وضع خطة لإدارة الأخطار و لإستمرارية الأعمال. على فريق إدارة الأخطار وضع خطة لإدارة الأخطار واستمرارية الأعمال تتضمن جدولة كل الأخطار التي قد تنشأ عن الفايروس و تحدد الأثر المتوقع والشدة لكل منها وطريقة معالجته إن تحقق و هذه الأخطار قد تشمل على سبيل المثال لا الحصر:
·خطر نقص الموظفين نتيجة الإصابة "لا سمح الله&quo…