التخطي إلى المحتوى الرئيسي

في الملتقى الإقليمي لإدارة المخاطر 2015 : سامية حيدة : المؤسسات عليها نقل المخاطر إلى شركات التأمين بدلًا منها

قالت الرئيس التنفيذي للعمليات بشركة "جراسافوا رى لوساطة إعادة التامين"، سامية حيدة، إن الاستمرارية في السوق وتحقيق الأرباح هي أبرز أهداف شركات التأمين . 
وأضافت حيدة - خلال كلمتها بالملتقى الإقليمي لإدارة المخاطر، الذي عقد على مدار يومين، بأحد فنادق القاهرة ويعقد برعاية الهيئة العامة للرقابة المالية أن أصحاب الأعمال في تعاملهم مع الأخطار عدة خيارات في عملها، وهي تفادى الأخطار تمامًا من الأصل وهذا حل غير عملي، أو التعامل معها، وإما نقل الخطر لطرف آخر، وهو شركة التأمين عن طريق التامين ضد الأخطار التي تواجهه.
ويأتي الملتقى تحت شعار: "دور خبراء التأمين في إدارة مخاطر المؤسسات" في ضوء تزايد أهمية عملية إدارة المخاطر في المنطقة العربية لشركات التأمين وإعادة التأمين ومختلف المؤسسات التجارية والصناعية وكافة الأطراف ذات العلاقة بنشاط هذه المؤسسات وذلك لما تحققه إدارة المخاطر من تحسين قدرة المؤسسات على استيعاب الأزمات والمخاطر التي تواجهها .

وأشارت حيدة، إلى أن شركات التأمين تتعامل مع العديد من الأخطار وتسعى في الوقت نفسه لتحقيق أرباح إلى جانب اقتناص حصة سوقية كبيرة، وجذب العملاء، والحفاظ عليهم ولابد أن يفوق حجم الإيرادات حجم المصروفات بها.
وأكدت الرئيس التنفيذي للعمليات بشركة "جراسافوا رى لوساطة إعادة التامين"، أنه يجب أن تتعامل شركات التامين مع شركات إعادة تامين ذات مركز مالي قوي، وسمعة طيبة، وخدمات جيدة، وتصنيف ائتماني مرتفع، عبر اتفاقيات تأمين نسبية، أو اختيارية ولكل منها معاييرها فما يزيد على الطاقة الاستيعابية لاتفاقيات إعادة التأمين النسبية، تتم إعادته اختياريًا بشروط وضوابط أصعب ووقت أطول.
ونوهت حيدة، إلى أن شركات التامين تواجه أخطارًا استثمارية أيضا، عبر انتقاء القنوات الاستثمارية المناسبة، وتطبيق سياسة صحيحة لها، بناءً على تجاربها وخبراتها في ظل تقلبات أسعار القائدة في الأسواق المالية.
يشار إلى أن سوق التأمين المصري ممثلا في الإتحاد المصري للتأمين يستضيف الملتقى وبالتنسيق مع الإتحاد العام العربي للتأمين والجمعية المصرية لإدارة الأخطار الملتقى الأول لإدارة المخاطر.
قالت الرئيس التنفيذي للعمليات بشركة "جراسافوا رى لوساطة إعادة التامين"، سامية حيدة، إن الاستمرارية في السوق وتحقيق الأرباح هي أبرز أهداف شركات التأمين .
وأضافت حيدة - خلال كلمتها بالملتقى الإقليمي لإدارة المخاطر، الذي عقد على مدار يومين، بأحد فنادق القاهرة ويعقد برعاية الهيئة العامة للرقابة المالية أن أصحاب الأعمال في تعاملهم مع الأخطار عدة خيارات في عملها، وهي تفادى الأخطار تمامًا من الأصل وهذا حل غير عملي، أو التعامل معها، وإما نقل الخطر لطرف آخر، وهو شركة التأمين عن طريق التامين ضد الأخطار التي تواجهه.
ويأتي الملتقى تحت شعار: "دور خبراء التأمين في إدارة مخاطر المؤسسات" في ضوء تزايد أهمية عملية إدارة المخاطر في المنطقة العربية لشركات التأمين وإعادة التأمين ومختلف المؤسسات التجارية والصناعية وكافة الأطراف ذات العلاقة بنشاط هذه المؤسسات وذلك لما تحققه إدارة المخاطر من تحسين قدرة المؤسسات على استيعاب الأزمات والمخاطر التي تواجهها .
وأشارت حيدة، إلى أن شركات التأمين تتعامل مع العديد من الأخطار وتسعى في الوقت نفسه لتحقيق أرباح إلى جانب اقتناص حصة سوقية كبيرة، وجذب العملاء، والحفاظ عليهم ولابد أن يفوق حجم الإيرادات حجم المصروفات بها.
وأكدت الرئيس التنفيذي للعمليات بشركة "جراسافوا رى لوساطة إعادة التامين"، أنه يجب أن تتعامل شركات التامين مع شركات إعادة تامين ذات مركز مالي قوي، وسمعة طيبة، وخدمات جيدة، وتصنيف ائتماني مرتفع، عبر اتفاقيات تأمين نسبية، أو اختيارية ولكل منها معاييرها فما يزيد على الطاقة الاستيعابية لاتفاقيات إعادة التأمين النسبية، تتم إعادته اختياريًا بشروط وضوابط أصعب ووقت أطول.
ونوهت حيدة، إلى أن شركات التامين تواجه أخطارًا استثمارية أيضا، عبر انتقاء القنوات الاستثمارية المناسبة، وتطبيق سياسة صحيحة لها، بناءً على تجاربها وخبراتها في ظل تقلبات أسعار القائدة في الأسواق المالية.
يشار إلى أن سوق التأمين المصري ممثلا في الإتحاد المصري للتأمين يستضيف الملتقى وبالتنسيق مع الإتحاد العام العربي للتأمين والجمعية المصرية لإدارة الأخطار الملتقى الأول لإدارة المخاطر. 

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

ماذا تعرف عن شهادة إدارة المخاطر المهنية الإحترافية RMP-PMI - بقلم أحمد الحريري

مقدمة تعريفية عن (معهد إدارة المشاريع PMI) الذي يقدم شهادة إدارة المخاطر الإحترافية معهد إدارة المشاريع PMI هو مؤسسة أمريكية رائدة تعنى بإدارة المشاريع وبتقديم معايير لإدارة المشاريع عالمياً وهي مؤسسة غير ربحية تأسست في عام 1969 لديها أكثر من 2.9 مليون عضو حول العالم, عدد من انضم للمعهد في عام 2012 لوحده بلغ 148,948 عضو.في عام 1984 أصدرالمعهد أول شهاداته وهي شهادة إدارة المشاريع الإحترافية PMP ونالت شهرة غير عادية و مع الوقت أصدر شهادات اخرى أخذت مكانة مميزة في سوق العمل حول العالم وهي كالتالي : 1.شهادة إدارة المشاريع الإحترافية  (PMP)® 2.شهادة زمالة في إدارة المشاريع    (CAPM)® 3.برنامج الإدارة الإحترافية       (PgMP)® 4.شهادة مهنية في إدارة المحافظ    PfMP 5.شهادة ممارس                  (PMI-ACP)® 6.شهادة محترف في إدارة المخاطر  (PMI-RMP)® 7.شهادة مهنية في جدولة المشاريع  (PMI-SP)®

عشرون كتاب في مجال إدارة الأخطار - تحميل مجاني

مرفق قائمة بعشرين كتاب تعالج موضوع إدارة الأخطار, يمكن الإطلاع وتحميل هذه الكتب بدون تسجيل وبمجرد الضغط على الرابط, يرجى ممن يرغب بنشر أي كتاب أو رسالة ماجستير او دكتوراه خاصة به مراسلتي على بريدي الإلكتروني.
كتاب إدارة الأخطار – الجزء الأول – أ. د سامي نجيب – (رابط) كتاب إدارة الأخطار – الجزء الثاني – أ. د سامي نجيب (رابط) كتاب إدارة الخطر – إعداد حسين العجمي, نادر المنديل , يوسف درويش -  (رابط) كتاب إدارة الخطر والتأمين – د. ممدوح حمزة احمد , د. ناهد عبدالحميد -  (رابط) كتاب إدارة الخطر والتأمين التجاري والإجتماعي – د. محمد وحيد عبدالباري - (رابط) كتاب إدارة المخاطر المالية – د. خالد وهيب الراوي - (رابط) كتاب إدارة المخاطر في البورصات – د. عصام عبدالغني - (رابط) كتاب إدارة المخاطر المالية في الشركات المساهمة المصري – إعداد محمد علي محمد علي - (رابط) كتاب إدارة المخاطر وإستراتيجة التأمين في ظل تكنولوجيا المعلومات – د. كاسر نصر المنصور - (رابط) كتاب إدارة مخاطر مرحلة التشييد لمشاريع التشييد في سوريا – م. منى حمادة, د. محمد نايفة, د. عمر عامودي - (رابط) كتاب إدارة مخاطر التأمين التعاوني الإسلامي …

أكثر من 500 كتاب في مجال التأمين وإعادة التأمين متوفرة مجاناً

خلال السنوات الماضية وبمساعدة الكثير من العاملين في حقل التأمين وخاصة الأستاذ حسين السيد (مدير العلاقات الخارجية في مصر للتأمين) ، استطعت جمع عدد كبير من الكتب الخاصة بمجال التأمين ، و بهدف تقديم  الفائدة لجميع من يرغب وخاصة من طلاب الماجستير والدكتوراه ، اقدم إليكم هذا الرابط والذي يحوي أكثر من 500 كتاب في مجال التأمين وإعادة التأمين وإدارة الأخطار، اضعها بين أيديكم  على هذا الرابط (هنا) علماً ان هذه الكتب باللغة العربية ، هذا و سيتم إدراج موضوع منفصل للكتب المطبوعة باللغة الإنكليزية في وقت لاحق.