التخطي إلى المحتوى الرئيسي

سوريا : الاتحاد السوري لشـركات التأمين يرفع سعر البطاقة البرتقالية وحصته منها

اتخذ مجلس إدارة الاتحاد السوري لشركات التأمين قراراً برفع سعر البطاقة البرتقالية للتأمين على حوادث السيارات أثناء عبورها أو سيرها ضمن أراضي الدول العربية ليصبح 75 ليرة، وهذه البطاقة يبيعها الاتحاد العربي للتأمين لمكتب التأمين الموحد في الدولة العربية العضو في اتفاقية البطاقة البرتقالية. 
وكان سعر البطاقة 40 ليرة قبل رفع سعرها أواخر تشرين الأول المنصرم خلال اجتماع لمجلس إدارة الاتحاد، وذلك تماشياً مع الظروف الراهنة وما أحدثته من متغيرات وانعكاسات اقتصادية طالت جميع القطاعات ومن بينها قطاع التأمين الذي شهد انخفاضاً في أداء العديد من قطاعاته مقابل الأداء الجيد الذي لوحظ في قطاعات تأمينية أخرى كالتأمين ضد مخاطر الحوادث الناجمة عن الشغب والاضطراب السياسي.

كما اتخذ مجلس إدارة الاتحاد السوري لشركات التأمين وهو ما يطلق عليه المكتب الموحد للتأمين قراراً برفع حصته من البطاقة البرتقالية لتصبح 200 بدلاً من 100 ليرة، يضاف إلى ذلك قراره بتقاضي مبلغ 100 ليرة لقاء كل عقد تأمين إلزامي تطلبه إحدى الشركات عند حاجتها للقيام بأي إجراء اتجاه المؤمن لهم، وذلك بسبب ارتفاع تكاليف الحصول على الورق الخاص بالعقود وطباعتها وتكلفة نقلها وتأمينها، ولكن الاتحاد استثنى المؤسسة العامة السورية للتأمين من هذه النفقة الجديدة بسبب اعتراضها.
يشار إلى أن البطاقة البرتقالية تصدر عن الاتحاد العربي للتأمين، وهى تغطى المسؤوليات المدنية لحوادث السيارات أثناء عبورها أو سيرها في أراضي الدول العربية الأعضاء في اتفاقية البطاقة البرتقالية، والتغطية تكون طبقاً للشروط التي يقررها قانون التأمين الإلزامي في الدول التي يقع فيها الحادث، ولكي يتم التأمين ألزمت اتفاقية البطاقة البرتقالية الدول الأعضاء بإنشاء مكتب موحد في كل دولة وتكون مهمته إعداد وتنظيم عملية إصدار بطاقة التأمين الموحدة واعتمادها، كذلك تلقي المطالبات الناشئة في حوادث السيارات التي تقع في الدولة التي يوجد فيها المكتب الموحد، واتخاذ الإجراءات وصرف التعويضات المستحقة عن الحوادث، يضاف إلى ذلك القيام بالإجراءات اللازمة نحو المقاصة بين المطالبات وتسوية الحسابات بين المكاتب، وتحويل قيمة التعويضات التي التزم بها المكتب الموحد في الدولة التي وقع فيها الحادث.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

ماذا تعرف عن شهادة إدارة المخاطر المهنية الإحترافية RMP-PMI - بقلم أحمد الحريري

مقدمة تعريفية عن (معهد إدارة المشاريع PMI ) الذي يقدم شهادة إدارة المخاطر الإحترافية معهد إدارة المشاريع PMI هو مؤسسة أمريكية رائدة تعنى بإدارة المشاريع وبتقديم معايير لإدارة المشاريع عالمياً وهي مؤسسة غير ربحية تأسست في عام 1969 لديها أكثر من 2.9 مليون عضو حول العالم, عدد من انضم للمعهد في عام 2012 لوحده بلغ 148,948 عضو. في عام 1984 أصدر المعهد أول شهاداته وهي شهادة إدارة المشاريع الإحترافية PMP ونالت شهرة غير عادية و مع الوقت أصدر شهادات اخرى أخذت مكانة مميزة في سوق العمل حول العالم وهي كالتالي : 1.     شهادة إدارة المشاريع الإحترافية  ( PMP )® 2.     شهادة زمالة في إدارة المشاريع    ( CAPM )® 3.     برنامج الإدارة الإحترافية       ( PgMP )® 4.     شهادة مهنية في إدارة المحافظ     PfMP 5.     شهادة ممارس                   ( PMI-ACP )® 6.     شهادة محترف في إدارة المخاطر  ( PMI-RMP )® 7.     شهادة مهنية في جدولة المشاريع   ( PMI-SP )® 8.     شهادة مهنية إحترافية  (   OPM3 ® الشهادات الصادرة من المؤسسة تحتل المراتب الأولى من حيث أهمية الشهادات المهنية التي ت

عشرون كتاب في مجال إدارة الأخطار - تحميل مجاني

مرفق قائمة بعشرين كتاب تعالج موضوع إدارة الأخطار, يمكن الإطلاع وتحميل هذه الكتب بدون تسجيل وبمجرد الضغط على الرابط, يرجى ممن يرغب بنشر أي كتاب أو رسالة ماجستير او دكتوراه خاصة به مراسلتي على بريدي الإلكتروني. كتاب إدارة الأخطار – الجزء الأول – أ. د سامي نجيب – ( رابط ) كتاب إدارة الأخطار – الجزء الثاني – أ. د سامي نجيب ( رابط ) كتاب إدارة الخطر – إعداد حسين العجمي, نادر المنديل , يوسف درويش -  ( رابط ) كتاب إدارة الخطر والتأمين – د. ممدوح حمزة احمد , د. ناهد عبدالحميد -  ( رابط ) كتاب إدارة الخطر والتأمين التجاري والإجتماعي – د. محمد وحيد عبدالباري - ( رابط ) كتاب إدارة المخاطر المالية – د. خالد وهيب الراوي - ( رابط ) كتاب إدارة المخاطر في البورصات – د. عصام عبدالغني - ( رابط ) كتاب إدارة المخاطر المالية في الشركات المساهمة المصري – إعداد محمد علي محمد علي - ( رابط ) كتاب إدارة المخاطر وإستراتيجة التأمين في ظل تكنولوجيا المعلومات – د. كاسر نصر المنصور - ( رابط ) كتاب إدارة مخاطر مرحلة التشييد لمشاريع التشييد في سوريا – م. منى حمادة, د. محمد نايفة, د. عمر عامودي

ما الفرق بين التضامن والتضامم في القانون المدني ؟؟

ما الفرق بين التضامن والتضامم في القانون المدني ؟؟ التضامم يكون نتيجة تعدد مصدر الدين ووحدة محله - فتجوز مطالبة أي مدين بكل الدين ولكن في نفس الوقت لا يجوز لمن وفى الدين الرجوع بما دفعه على مدين آخر به لأنعدام الرابطة بينهما مثلا : كفل أحمد دين سعد المستحق لمحمود يمقتضى عقد كفالة  ، ثم كفل إبراهيم دين سعد لدى محمود أيضا بعقد كفالة آخر.. هنا يجوز لمحمود الرجوع على أحمد (الكفيل الأول) أو  إبراهيم (الكفيل الثانى) اذا لم يدفع سعد (المكفول) ، ولكن لا يستطيع أى من الكفيلين الرجوع على الآخر بما وفاه أما التضامن : يستلزم وحدة الدين ووحدة السبب ، ومن ثم فهو لا يفترض ويجب رده إلى نص قانوني أو اتفاق صريح أو ضمني في عقد ما مثال : إذا كفل كل من أحمد وإبراهيم دين سعد المستحق لمحمود بمقتضى عقد كفالة واحد وقام محمود بالرجوع على أى الكفيلين بكامل الدين ، جاز للكفيل الرجوع على الكفيل الآخر بنصيبه فى الدين المكفول