إذا كنت ترغب بنشر مقالاتك الخاصة بالتأمين أو إدارة الأخطار على موقع التأمين للعرب يرجى إرسالها على hariri543@gmail.com

الثلاثاء، 4 أغسطس، 2015

التعهدات في عقد التأمين والفرق بينها وبين الشروط - بقلم / احمد الحريري

مقدمة
"التعهد" هي الترجمة التي أوردها الأستاذ بهاء بهيج شكري لـ Warranty في ترجمته لقانون التأمين البحري الإنجليزي لسنة 1906 و التعهدات في عقد التأمين هي موضوع هام ولها أثر كبير جداً على المؤمن له إلا أنه مع ذلك لم تعطى حقها في الشرح كما أعطيت للشروط. سنحاول في هذه المقالة تسليط الضوء على أهميتها والأثار المترتبة على المؤمن له في حال عدم الالتزام بها.


ماهية التعهد في بوليصة التأمين
التعهد أو Warranty  هو جزء من عقد أو بوليصة التأمين إلا أنه ليس جزءاً حيوياً من العقد كما هو حال "الشروط Conditions " ومع ذلك فإن أثره لا يقل عن أثر الشروط وقد تؤدي إلى نتائج وخيمة على المؤمن له في حال عدم الالتزام به. إن هدف المؤمِن من فرضه هو توفير حماية تعاقدية في نقاط معينة لا يعطي القانون حماية للمؤمن فيها، وكذلك لتقليل الخطر على المؤمن إلى أقل ما يمكن. ويمكن وصفه بأنه عبارة عن وعد من قبل المؤمن له بأن المعلومات التي تؤثر على صحة العقد صحيحة والإخلال بها قد يجعل التغطية لاغية. هذه الوعود يجب أن يلتزم بها بشكل كامل وعدم الالتزام بها من طرف المؤمن له ولو بشكل جزئي يعفي المؤمن من المسؤولية بشكل تلقائي وهذا يأتي من باب أنه "إن لم تكن تحافظ على وعودك فإنك لا تستحق التعويض بالمطلق". لهذا لا يتردد البعض في وصف التعهد بالشرط المجحف والقاسي جداً على المؤمن له.
التعهد يحدث ارتباكاً والتباساً للكثيرين إذ أن التعهدات قد لا ترد بشكل صريح ويستخدم فيها كلمات مختلفة غير صريحة الدلالة وتخضع لتفسير اللغة المستخدمة ونية الأطراف المتعاقدة، ولا يوجد شكل معين للكلمات التي تستخدم في التعهد، حتى أن كلمة "تعهد" هي بحد ذاتها ليس قاطعة والنهج التفسيري للمصطلحات المستخدمة فيها تخضع لرأي المحكمة.
التعهدات لا تقتصر على ما هو منصوص عليه في وثيقة التأمين، بل تعتبر المعلومات المقدمة من قبل طالب التأمين في "طلب التأمين" هي "اساس لصحة العقد" وتتحول الأجوبة المقدمة من قبله  إلى تعهدات يمكن للمؤمن رفض جميع المطالبات بناءاً على عدم دقتها أو عدم الالتزام بها وحتى ولو لم تكن جوهرية. وفي حالات كثيرة قد لا تؤدي إلى زيادة الخطر المؤمن عليه مع ذلك يتم استخدامها كدفع من قبل المؤمن في دعاوى رفض المطالبة بالتعويض في المحاكم.

أقسام التعهدات
يمكن تقسيم التعهدات إلى قسمين:
أولاً / تعهد توكيدي (آني): وهو تعهد أن المعلومات المقدمة في طلب التأمين في وقت التعاقد هي معلومات صحيحة عن الخطر المؤمن عليه.
مثال 1 : تعهد المؤمن له بأنه خالي من الأمراض المزمنة أثناء تعبئة طلب للحصول على تأمين طبي
مثال 2 : تعهد المؤمن له أن أقصى عمق للحفر في المشروع هو 6 أمتار – تأمين جميع أخطار المقاولين
مثال 3 : تعهد المؤمن له بأن السيارة لم تخضع لتعديلات وإضافات أو تركيب دعامة أمامية للسيارة – تأمين المركبات.
مثال 4 : تعهد المؤمن له بأن البضاعة التي يريد نقلها عبر البحر هي مغلفة ومحمية – تأمين بضاعة أثناء النقل
ثانياً / تعهد (مستقبلي): يتضمن تعهد المؤمن له بالالتزام بأشياء معينة طوال سريان التأمين.
مثال : إلتزام المؤمن بفحص دوري لنظام إنذار الحريق في المبنى المؤمن عليه – بوليصة جميع أخطار الممتلكات
مثال 2 : إلتزام المؤمن بعدم تخزين مواد كيميائية في المخزن المؤمن عليه – بوليصة جميع أخطار الممتلكات
مثال 3 – تعهد تزويد شهادة من إدارة الدفاع المدني للمبنى المؤمن عليه – بوليصة جميع أخطار الممتلكات.
مثال 4 – تعهد تخزين منشآت ومعدات ومكائن التشييد في منطقة لم تتعرض لفيضان خلال 20 سنة الماضية – وثيقة جميع أخطار المقاولين
مثال 5 – تعهد أن المواد المخزنة لا تزيد عن طلب 3 أيام والكميات الزائدة يتم حفظها في مناطق لم تتعرض لخطر الفيضان طوال 20 عاماً الماضية – وثيقة جميع أخطار المقاولين
مثال 6 – في المناطق الزلزالية تعهد الأخذ بعين الاعتبار في التصميم خطر الزلازل من حيث نوعية المواد والأبعاد وغيرها من الامور الواردة في الكود الرسمي للبناء – وثيقة جميع أخطار المقاولين.

  
الفرق بين التعهدات والشروط في عقد التأمين
أقتبس التالي من مقالة للأستاذ موفق حسن رضا, ذكر فيها الفرق بين التعهدات والشروط , المقالة نشرت في البيان الاقتصادية، بيروت، العدد 494، كانون الثاني/يناير 2012، ص 760 بعنوان "الشروط والإشتراط في التأمين" واُعيد نشرها في مرصد التأمين العراقي  على هذا "الرابط"

بداية الإقتباس :
بموجب أحكام القانون الإنكليزي، الذي تستند اليه وثائق التأمين الإنكليزية، فأن الـــ ( CONDITION ) هو:
(1)  حكم من أحكام العقد الرئيسية و الذي غالباً ما يوصف بأنه يذهب الى أساس العقد أو يعد جوهره.  خرق ال ( CONDITION ) يشكل خرقاً جوهرياً للعقد و يعطي الحق للطرف المتضرر باعتبار العقد مفسوخاً.
(2) حكم في العقد لا يعد جزءاً من الالتزام العقدي و إنما: يوقف نفاذ العقد لحين حصول حدث معين:
CONDITION PRECEDENT (الشرط المسبق).
أو
يؤدي الى إنهاء العقد في ظروف معينةCONDITION SUBSEQUENT )  ) ” الشرط اللاحق “.

أما الـــــ ( WARRANTY) فهي:
(1)  في قانون العقود بشكل عام، حكم أو وعد في العقد يترتب على خرقه إستحقاق الطرف المتضرر للتعويض، و لكنه لا يعطيه الحق بأعتبار العقد مفسوخاً.
(2)  في قانون التأمين، وعدٌ من المؤمن له يترتب على خرقه حق المؤمن باعتبار العقد مفسوخاً، وعليه فأن هذا المصطلح له نفس مدلول ال ( CONDITION) في قانون العقود.
(3)  وعد مكتوب من المصنع، بتصليح، إستبدال، أو التعويض عن المنتج المعيب.
نهاية الإقتباس


أثر خرق التعهدات على المؤمن له:
·       خرق التعهد ولو بشكل محدود يؤدي إلى رفض المطالبة بالكامل من قبل المؤمن ويعتبر غير مسؤول منذ لحظة الخرق ومع ذلك يبقى محتفظاً بحقه في المطالبة بدفع المتبقي له من الأقساط غير المدفوعة من قبل المؤمن له.
·       خرق تعهد معين متعلق بخطر معين يعفي شركة التأمين من مطالبات لأخطار أخرى.
مثال : إذا كانت البوليصة تتضمن وجود تعهد يتعلق بضرورة وجود نظام للإطفاء وحدث أن حدثت خسارة ناتجة عن فيضان مياه وأكتشف المؤمن أثناء معاينة الخسارة أن المؤمن له لم يلتزم بالتعهد المتعلق بوجود نظام لإطفاء الحريق فإنه يحق له رفض المطالبة المتعلقة بفيضان المياه مع أن التزام المؤمن بتزويد نظام للإطفاء ليس له علاقة بزيادة خطر حدوث فيضان مياه.
ويجدر الإشارة إلى أنه في حالات معينة فقط لا يعفى المؤمن من دفع المطالبة كما حصل في قضية Printpak v AGF Insurance Ltd12 وكان هذا السبب يتعلق بتصميم البوليصة فقط وكانت المحكمة ستأخذ رأياً أخر لو كانت البوليصة مصممة بشكل أخر.
·       خرق التعهد لفترة وجيزة ثم تصحيحه ثم حدوث خسارة بعد فترة من تصحيحه يعفي المؤمن من المسؤولية مع أنه كان ملتزماً بالتعهد وقت حدوث الخسارة.
مثال 1 : إذا كان هناك تعهد يتعلق بدفع القسط التأميني بتاريخ معين وتأخر المؤمن له عن دفع هذا القسط بأيام معدودة فإن ذلك يعطي الحق للمؤمن بأن يرفض المسؤولية عن خسارة سجلت بتاريخ لاحق لدفعه القسط المتأخر.
مثال 2 : في حال كان هناك تعهد بتزويد نظام إنذار عن الحريق ولم يلتزم المؤمن له بتركيب هذا النظام ثم التزم بذلك وقام بتركيب نظام لإنذار الحريق ثم بعدها بشهر حدث وأن شب حريق، فإن لشركة التأمين حق رفض المطالبة مع أن نظام الحريق كان موجوداً بتاريخ حدوث الخسارة.

أختم بالقول إن التعهدات في بوليصة التأمين تختلف من بوليصة لأخرى ويتم فرضها بناءاً على توصية المعاين الذي قام بمعاينة الشئ موضوع التأمين. ويمكن أيضاً مناقشة المؤمن بالتعهدات وحذف بعضها في حالات معينة بالإتفاق معه.


بقلم / احمد الحريري

شكر خاص لأستاذ التأمين العراقي مصباح كمال لملاحظاته القيمة جداً.


مقالات سابقة لنفس الكاتب
أهمية علامات الترقيم في وثائق التأمين والعقود (رابط)
قبل التوقيع على عقد التأمين  (رابط)
توسيع غطاء التأمين في وثيقة جميع الأخطار (رابط)
التصميم الخاطئ و أخطار التصميم في بوليصة جميع أخطار المقاولين (رابط)

المواصفة الدولية للمسؤولية الإجتماعية (رابط)