إذا كنت ترغب بنشر مقالاتك الخاصة بالتأمين أو إدارة الأخطار على موقع التأمين للعرب يرجى إرسالها على hariri543@gmail.com

السبت، 17 يناير 2015

وكلاء التأمين بزوريخ يحتجون على اتهام زميل لهم ب”خيانة الامانة”

قرر وكلاء التأمين بشركة زوريخ تأمينات المغرب في اجتماع استتنائي لهم يوم الجمعة الماضي تعليق جميع عمليات الرقن الالكترونية لبرامج المؤسسة، سواء لإنتاج بوليصات السيارات أو الحوادث المختلفة، وكافة عمليات التأمين، وتعد الحركة الاحتجاجية سابقة في تاريخ البلاد، وتعد الأولى من نوعها في مجال قطاع التأمينات
واستنادا إلى بلاغ الودادية فان القرار سالف الذكر يشرع في تنفيذه انطلاقا من يوم الاثنين المقبل ويبقى ساري المفعول إلى حين فتح الإدارة العامة للشركة لحوار “هادف بناء ومسؤول”، والتمس البلاغ حصلت “كود” على نسخة منه من وكلاء التأمين بزوريخ تأمينات المغرب “بعث كافة العمليات عبر البريد الالكتروني للشركة لإشعارهم بعمليات اليوم، مع بعث الوثائق عبر البريد أو الوسائل اللوجستيكية المعتادة


وجاءت القرارات الاحتجاجية لوكلاء التأمين بعد تنفيذ أزيد من 91 وكيلا لوقفة احتجاجية بعد ظهر يوم الجمعة الماضي تضامنا مع زميل لهم وجهت الشركة شكاية ضده من “أجل خيانة الأمانة”، ويوجد رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي للرباط، حيث تجري محاكمته يوم الخميس المقبل
وتمثلت مطالب وكلاء التأمين المحتجين والعاملين بمختلف المدن المغربية في مجموعة من المطالب، من بينها “التنازل الفوري على الشكاية الموجهة ضد زميلهم وتمكين كافة الوكلاء من وثيقة إبراء الذمة كل سنة بعد إجراء العملية المحاسباتية، فضلا عن تكفل الإدارة بمتابعة استخلاص قيمة عقود التأمين عبر حساب بنكي خاص”.
وحسب مصدر من ادارة الشركة ل”كود” فان الادارة استنفدت كافة الاجراءات قبل اللجوء الى القضاء