إذا كنت ترغب بنشر مقالاتك الخاصة بالتأمين أو إدارة الأخطار على موقع التأمين للعرب يرجى إرسالها على hariri543@gmail.com

الأربعاء، 28 يناير 2015

أجهضت حملها للحصول على أموال التأمين

أجرت سيدة إيطالية عملية إجهاض بهدف الحصول على أموال التأمين، بعد أن ادعت تعرضها لحادث مروري، وذلك بالتواطؤ مع الطبيب الذي أجرى لها العملية وترك الطفل ليموت على الرغم من أنه كان على قيد الحياة لدى ولادته.
وأشارت التحقيقات التي أجرتها الشرطة في مقاطعة كونسا جنوي إيطاليا، إلى أن المرأة البالغة من العمر 37 عاماً كانت في الشهر السابع من الحمل، عندما رتبت لحادث مرور وهمي، ادعت أنها فقدت جنينها بسببه، وذلك لتحصل على أموال التأمين ضد الحوادث.

وقالت الممرضات إن المرأة دخلت إلى قسم الإسعاف في مستشفى كورليانو كالابرو زاعمة أنها تعرضت لحادث مروري، كما أكدت الممرضات في إفادتهن أمام الشرطة، أن الطفل عندما ولد كان على قيد الحياة، وتركه الطبيب دون أكسجين ليموت بحسب صحيفة دايلي ميل البريطانية.
وأظهرت التحقيقات أيضاً أن الطبيب البالغ من العمر 57 عاماً تقاسم مع المرأة أموال التأمين، ووضعا قيد الإقامة الجبرية مع شخصين آخرين متورطين في القضية، وجهت لهما تهم المساعدة في القتل بالإضافة إلى التزوير والاحتيال.
وتم إلقاء الضوء على هذه القضية كجزء من تحقيق شمل 144 شخصاً متورطين بقضية احتيال في المستشفى بملايين الدولارات.