إذا كنت ترغب بنشر مقالاتك الخاصة بالتأمين أو إدارة الأخطار على موقع التأمين للعرب يرجى إرسالها على hariri543@gmail.com

السبت، 30 أغسطس، 2014

أخر صرعات شركات التأمين الصينية : التأمين على حفل الزواج

أصبح المقبلون على الزواج مضطرين لتخصيص مبلغ ضمن تكاليف الحفل لشراء بوليصة تأمين على الزواج بهدف حمايته من حالات الطوارئ المفاجئة التي قد تحدث خلال الحفل. هذا النوع من الوثائق بات مرحلة رئيسة ومتداولة كثيراً في حفلات الزفاف الضخمة التي ينفق فيها العروسان الكثير من الأموال.




تعريف الوثيقة
تقضي وثيقة التأمين على الزفاف بتغطية النفقات غير القابلة للاسترداد في حال سارت الأمور بشكل خاطئ. مثلاً يمكن التأمين على زفاف الشاطئ من أي إعصار قد يطرأ على المكان. فإذا ضرب إعصار الشاطئ مثلاً، يحصل العروسان على مبلغ التأمين على مصاريف الحفل. بمعنى آخر، تقوم وثيقة التأمين على الزفاف بمهام التعويض عن الأضرار التي قد تلحق بهذه المناسبة السعيدة. والتأمين ليس حكراً على الكوارث الطبيعية فحسب، بل قد يحدث مثلاً أن يصاب العريس أو العروس فجأة بمرض ما، أو لا يكون الفستان جاهزاً للموعد المحدد أو يضيع خاتم الزواج. وفي حال حصول هذه المفاجآت غير السارة، يساعد التأمين في التعويض عن الأضرار المادية.

تكاليف الوثيقة
ترتبط تكاليف التعويض عن حدوث “منغصات” في الزفاف كإفساد فستان الزفاف وضياع خاتم الزواج بضخامة الحفل وفخامته. في النمسا حيث تطبق فكرة “التأمين على الزفاف”، قد يصل حجم التعويض بأكمله إلى 25 ألف يورو في وقت لا تأخذ وثيقة التأمين في الاعتبار الأضرار المعنوية التي قد تلحق بالعروسين أو أي شخص من الحاضرين.
ويشمل التأمين الذي يواكب سوق حفلات الزفاف المزدهر في مدينة شنغهاي في شرق الصين، حوادث مثل التسمم الغذائي. ويمكن للعروسين الحصول على تعويض يصل إلى 180 ألف يوان (1770 دولاراً) بينما يمكن للمدعوين الحصول على تعويض يصل إلى 20 ألف يوان، إلا أنّ الأمر يتوقف على حجم الكارثة ومدى أضرارها.
فما رأيك عروستنا؟ هل أعجبتك فكرة التأمين على الزفاف؟