إذا كنت ترغب بنشر مقالاتك الخاصة بالتأمين أو إدارة الأخطار على موقع التأمين للعرب يرجى إرسالها على hariri543@gmail.com

الأحد، 6 أكتوبر، 2013

دراسة لتحليل أسباب حوادث انقلاب السيارات و أسباب ارتفاع حالات الوفاة والإعاقات البدنية بين المشاة

كشفت مؤسسة حمد الطبية عن أن مركز الطوارئ بالمؤسسة يقوم حالياً بإجراء دراسة موسعة حول أسباب ارتفاع حالات الوفاة والإعاقات البدنية بين المشاة في الدوحة، فضلاً عن دراسة أخرى لتحليل أسباب حوادث انقلاب السيارات بين شرائح معينة من السكان والعناصر المتعلقة بالوقاية من الإصابات، كعوامل السلامة في السيارة وتأثير نوعية الطرق.
وأكد الدكتور رفعت لطيفي أستاذ الجراحة مدير خدمات الطوارئ بمؤسسة حمد الطبية ضرورة توافر المعايير الأكاديمية في الأطباء الراغبين في الالتحاق بمركز الطوارئ بمؤسسة حمد الطبية، على رأسها إجراء الأبحاث العلمية، لافتا إلى أن هذه المعايير تهدف إلى الاستفادة الفعالة من مشاركة الأطباء في تعزيز مستقبل المؤسسة كنظام صحي أكاديمي وتطوير خدمات الرعاية الصحية المقدمة للمرضى اعتماداً على التكامل والدمج بين البحث العلمي والتعليم والرعاية الطبية.


وشدد على ضرورة أن تتوفر بعض المعايير الأكاديمية في الأطباء الذين نختارهم للعمل في مركز الطوارئ من أجل تمكين مؤسسة حمد الطبية من أن تصبح مؤسسة أكاديمية، ولهذا يتوجب على أطباء مركز الطوارئ إجراء الأبحاث الطبية كمتطلب أساسي نلتزم به ونطمح إلى تحقيقه.

جاء ذلك على هامش دورة تدريبية في مهارات الكتابة الطبية تقيمها المؤسسة على مدار ثلاثة أيام لثلاثين طبيباً من أخصائيي الإصابات والطوارئ وبعض استشارييي الجراحة العامة. ويتمحور مفهوم الكتابة الطبية حول نقل المعلومات الطبية والبيانات العلمية لمجموعة واسعة من المتلقين عن طريق عدد من الوسائط المختلفة كالمجلات والدوريات الطبية والصحف وعن طريق نشر المقالات.. وتتطلب الكتابة الطبية الجمع بين المعرفة العلمية ومهارات البحث بالإضافة إلى امتلاك مهارات عرض المعلومة بما يتناسب مع مستوى فهم الشريحة المستهدفة من القراء.

وأشار د. لطيفي إلى أن امتلاك مهارات الكتابة الطبية تمكن الباحثين من نقل نتائج أبحاثهم بفاعلية إلى شريحة متنوعة من الجمهور المتلقي. كما تتزايد أهمية هذه المهارات نظراً إلى عدد من الدراسات الهامة التي تجري في الوقت الحالي في مركز الطوارئ، كالدراسة التي تدور حول الأسباب وراء ارتفاع نسب حالات الوفاة والإعاقات البدنية بين المشاة في الدوحة.
وأضاف: كما نعمل على دراسة أخرى لتحليل أسباب حوادث انقلاب السيارات والسبب الكامن وراء ارتفاع نسب التعرض لهذه الحوادث بين شرائح معينة من السكان.. ونقوم بدراسة كل التفاصيل وكل العناصر المتعلقة بالوقاية من الإصابات، كعوامل السلامة في السيارة وتأثير نوعية الطرق ووسائل تطوير تعليم مهارات القيادة واحترام السائقين الآخرين وما شابه ذلك".

وحرصاً على توفير أفضل معايير التدريب في الدورة، استضاف مركز الطوارئ الدكتور أبراهام فينجرهوت لإلقاء المحاضرات بالدورة، وهو أحد أبرز جراحي الإصابات والطوارئ، بالإضافة إلى قيامه بتدريس مهارات الكتابة الطبية على مدار 20 عاماً في عدة دول حول العالم، كما شغل منصب رئيس قسم الجراحة بمركز Centre Hospitalier Intercommunal بفرنسا، ويعمل حالياً أستاذاً زائراً بجامعة أثينا في اليونان.
بدوره قال د. أبراهام إن مهارات الكتابة الطبية تعتبر العنصر الرئيسي في الجزء المتعلق بنقل ونشر المعرفة من عملنا الطبي، وهناك العديد من المواضيع العلمية التي يمكن دراستها بمستشفيات دولة قطر، ويتوجب علينا كمختصين في العمل الطبي العمل على ضمان إمكانية نشر ومشاركة المعرفة مع مختلف دول الشرق الأوسط ودول العالم.