إذا كنت ترغب بنشر مقالاتك الخاصة بالتأمين أو إدارة الأخطار على موقع التأمين للعرب يرجى إرسالها على hariri543@gmail.com

الأربعاء، 21 أغسطس، 2013

وثاق الكويتية : 300% نمو تأمينات الأخطاء الطبية والمهنية

  كشفت شركة وثاق للتأمين التكافلي, عن أن الأقساط الخاصة بوثيقة تأمين اخطاء وسوء الممارسة الطبية والمهنية نمت بما يزيد عن 290% خلال العام الحالي مقارنة بـ 250% في العام الماضي. 
وأوضح مساعد المدير العام لشؤون الاكتتاب واعادة التأمين, في شركة وثاق للتأمين التكافلي, الصادق الطوالي, أن هذا النمو والذي شهد قفزة كبيرة خلال الثلاثة سنوات السابقة, يأتي نتيجة لزيادة الوعي لدى الأفراد والمؤسسات بأهمية تلك الوثيقة, لما توفره من حماية لصاحبها ضد المسؤوليات التي قد يساءل بشأنها بفعل الاخطاء المهنية كالإهمال والتقصير وما الى هنالك ما يؤدي بالتالي الى اصابة جسدية او وفاة او أضرار مادية في أخطار المهنة غير الطبية .


وبين الطوالي أن الهدف من تلك الوثيقة, هي توفير الاطمئنان المهني لجميع الفئات العاملة في مختلف المهن ومعاونيهم, وحمايتهم من العواقب المالية المترتبة عن الاخطاء المهنية مؤكدا في الوقت ذاته, على أهمية دور هذا النوع من التأمينات في دعم أصحاب المهن لأداء أعمالهم بجدية من خلال تعويضه المتضررين من هذه الاخطاء.
وأشار الطوالي إلى أن الوثيقة تقوم بتعويض صاحبها عن جميع المبالغ التي يترتب عليه قانوناً دفعها للغير, بما في ذلك تكاليف المدعي بالإضافة إلى أتعاب ومصاريف المدافعة والتحقيق في الادعاءات التي قد تقام ضدك, خلال مدة سريان الوثيقة, نتيجة خطأ في الممارسة قد ترتكبه في نطاق العمل.

المهن الطبية
ولفت إلى أن أخطاء المهن الطبية تستحوذ على النسبة الاكبر من التعويضات في هذه الوثيقة حيث تظهر التقارير الرسمية ان هذه النسبة في الكويت تتراوح مبين 30 الى 40 حالة سنويا, منوها بأن التأمين يغطي الحالات الناتجة عن أخطاء عرضية غير مقصودة ولا يحمي مطلقا الاخطاء المتعمدة.
وأفاد بأنه يتم دفع ما يقارب من 60 ألف دينار كويتي كتعويضات لأصحاب هذه القضايا من المرضى المتضررين الذين تمنحهم المحكمة الحق, مبينا في الوقت ذاته ان المستشفيات الاميركية على سبيل المثال تقوم بدفع ملايين الدولارات كتعويضات عن أخطاء طبية.

أثر رجعي 
كما بين الطوالي أن هناك امكانية في بدء التغطية بأثر رجعي بعد الحصول على اقرار بعدم علم المؤمن له بأي حوادث أو ملابسات قد تؤدي الى حدوث مطالبات, مضيفا انه يمكن للمستفيد من هذه الوثيقة اختيار حدود التغطية المناسبة لاحتياجه من بين عدة اختيارات متاحة من خلال الوثيقة وبذلك يضمن الحماية الكاملة لفترة طويلة.

حدود المسؤولية 
وعن حدود تأمين هذه الوثيقة, أشار الطوالي الى انه على المؤمن له تحديد حدود مسؤولية عن كل حادث اضافة إلى مجموع الحوادث خلال فترة التأمين بما يتناسب مع عمله والمخاطر المتوقعة من جراء ارتكاب أخطاء مهنية اضافة الى عدد الاشخاص المشمولين معه بالتأمين.
وتجدر الإشارة إلى أن الأخطاء المهنية تعني أي فعل من: الإهمال, السهو, أو الخطأ, والذي يؤدي بدوره إلى ضرر مادي وإصابة جسدية أو إصابة عقلية, أو داء أو علة أو وفاة لأي مريض, وفي المقابل, فمن الطبيعي أن يتحمل كل إنسان مسؤوليته الشخصية عن أي ضرر قد يسببه لشخص آخر. 
أما فيما يتعلق بمن يزاولون المهن الطبية, فان مهنتهم تعد على درجة من المخاطر قد يتعرض لها المريض, فلم يعد الأمر بالنسبة له مجرد مفهوم نظري بل مسؤولية صعبة يحملها معه كل لحظة طوال حياته المهنية.

الأنباء الكويتية